مهارات التفكير الجانبي

Lateral Thinking Skills

preview screen

الإبداع سمةٌ لا يتميز بها الكثير، ولا تعتمد في الأساس على المؤهلات العلمية والشهادات الأكاديمية. فقد حصل الكثيرون على العديد من الشهادات الجامعية، لكن كم من هؤلاء الأفراد استطاع أن يقدم اختراعاً يخدم البشرية لأجيال وأجيال؟ لقد رسب ألبرت اينشتاين في امتحانات المعهد العالي في زيورخ، ولكنه أصبح صاحب نظرية النسبية، وطُرد توماس إديسون من المدرسة بحجة عدم قابليته للتعلم ولكنه أصبح صاحب اختراع المصباح الكهربائي، ولم يستكمل بيل جيتس دراسته في جامعة هارفارد الأمريكية، ولكنه أصبح مبتكر نظام الويندوز. كل هؤلاء لم يحصلوا على التعليم الكافي لكنهم امتلكوا الموهبة الحقيقية والنظرة المختلفة غير التقليدية لما حولهم خلافاً لسائر البشر العاديين. فكانوا دائماً يتوصلون إلى الحلول الإبداعية للمشكلات التي تواجههم بالأسلوب المعروف بإسم التفكير خارج الصندوق (Out of the Box Thinking) أو ما يُطلق عليه التفكير الجانبي (Lateral Thinking). فهم لا ينظرون إلى المشكلة كباقي البشر طبقاً لمجموعة من النظريات والمسلمات المتعارف عليها. وهذا هو سر تفردهم وتميزهم عن غيرهم مما خلّد أسماءهم عبر الأزمنة والاجيال.

ستتعلم في هذه الدورة:
• مفهوم (Lateral Thinking) والفرق بينه وبين (Logical Thinking) أو التفكير المنطقي
• كيفية التفكير خارج الصندوق
• قواعد وأساليب (Lateral Thinking) وكيفية تنمية تلك المهارة
• كيفية تطبيق مفهوم (Lateral Thinking)

التخصص : المهارات الذاتيّة

مشاركة في: